الإثنين , فبراير 6 2023

رئيس دائرة العلاقات العامة بمرجعية قبائل حضرموت الشيخ سالم علي بن شحبل.. حضور المرجعية كان مميزا ومؤثرا في نجاح لقاء الحلف بالمكلا

 

 

رئيس دائرة العلاقات العامة بمرجعية قبائل حضرموت الشيخ سالم علي بن شحبل.. حضور المرجعية كان مميزا ومؤثرا في نجاح لقاء الحلف بالمكلا

 

▪️ صحيفة صوت حضرموت/ خاص

الجمعة 25 نوفمبر 2022م
المركز الإعلامي بالمرجعية

أكد رئيس دائرة العلاقات العامة بمرجعية قبائل حضرموت الشيخ سالم علي بن شحبل بأن مشاركة المرجعية في الاجتماع الذي دعا له حلف قبائل حضرموت والذي انعقد بمدينة المكلا يوم السبت الماضي كانت مشاركة فاعلة ومؤثرة في نجاح اللقاء ، بل وكان حضورا مميزا وفريدا حد وصفه..

واستطرد قائلا: “نتابع وسنظل نتابع التئام جميع المكونات الحضرمية لتكون صفا واحدا في سبيل انتزاع حقوق حضرموت المسلوبة منذ العام 1967م كحق مكتسب لجميع أبنائها..”
وأضاف قائلا: ” إننا في مرجعية قبائل حضرموت ومنذ النشأة في أبريل 2015م ، كنا ولازلنا نطالب بإقليم حضرموت كامل الصلاحيات لأبنائه السيادة على أرضهم وثرواتهم ، وأنه بدأ يلوح في الأفق مطالبات بإقامة دولة حضرموت ولن نكون بمعزل عن هذا المطلب وسنرفع سقف مطالبنا إن لم يستجاب للإرادة الحضرمية الحرة..”

وطالب الشيخ بن شحبل خلال تصريح خص به المركز الإعلامي للمرجعية: بضرورة إشراك الحضارم في أي حورات أو تسويات قادمة لرسم مستقبل البلاد ، مبينا أن هذا ما يؤكد عليه مرارا وتكرارا ، بل وأكدت عليه المرجعية في أكثر من لقاء وتصريح ، منوها في ذات السياق بأن المرجعية تثبت يوما بعد يوم بأنها المكون الذي يمشي بثبات نحو تحقيق كل مطالب أبناء حضرموت.

مختتما تصريحه بالقول:
نثمن كل المخرجات التي صدرت عن الاجتماع الاستثنائي لحلف قبائل حضرموت والذي عقد بمدينة المكلا ونعتبر أن ذلك اليوم هو يوما تاريخيا وهي الانطلاقه الحقيقية لجمع الكلمة ونبذ الخلافات وتقوية مواثيق ومبادئ الحلف ، وكذا التاكيد على الوقوف صفا واحدا خلف محافظ محافظة حضرموت الأستاذ مبخوت مبارك بن ماضي..

عن ادارة التحرير

Avatar

شاهد أيضاً

الشيخ عادل بلحامض لا يشرفنا أي شخص بطّال او مجرم حتى لو كان حامضيا منّا وفينا، وكل من اعتدى على أحد فليس له إلا خشم البندق دفاعا عن حقه من أي كان

      الشيخ عادل بلحامض لا يشرفنا أي شخص بطّال او مجرم حتى لو …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *