السبت , أكتوبر 16 2021

بيان يوضح ما حصل اليوم في مديرية الجوبة بمأرب الثلاثاء ١٢ / ١٠ / ٢٠٢١

بيان يوضح ما حصل اليوم في مديرية الجوبة بمأرب الثلاثاء ١٢ / ١٠ / ٢٠٢١

 

▪️صحيفة صوت حضرموت/ متابعات إخبارية

يجب أن نوضح الحقائق للجميع للعلم بأن الحوثي حشد بقوات هائلة تتجاوز عشرة ألف مقاتل وذلك على مديرية الجوبة بعد أن أسقط بيحان وعين وحريب وحشد العدو الحوثي من مخزونه البشري الكبير حتى أن المعلومات أكدت أن قيادة مليشيا الحوثي استعانت بقوات احتياط حوثية في صعده وتم إعداد خطط عسكرية من قبل خبراء الحرس الثوري الإيراني عكس مايقوم به مقاتلي الشرعية الذين يقاتلون بالأساليب القبلية المعروفة التي تختلف عن التكتيك العسكري الذي يستخدمه العدو الحوثي.

حيث أنها بدأت المعارك منذ أكثر من 18 يوم ودارت معارك عنيفة في كل جبهات الجوبة على امتداد أكثر من 70 كيلو من جبهات الجوبة الغربية وهي علفا واشكهين وقرى ال شعفه وملاس والاحضان وكذلك من جهة جنوب الجوبة من طريق حره بلاد ال جناح واراك والشعب الكبير والسميرة والجوفاء والباردة وكلها مناطق جبلية
كذلك الجبهة الثالثة التي فتحها الحوثي على الجوبة هي الجبهة الشرقية وهي ملعا وخشبه وعيينه والوصيل والبرقاء ومفرق ام ريش.

وللأمانة وصلت فزعات مشرفة من قبايل عبيدة من الوهلة الأولى ووصلت فزعات من الجدعان ومن جهم ووصلت فزعات جبل مراد وفزعات من كل بدين وفخوذ قبايل مراد ومن الجيش الوطني وشارك الجميع مشاركة بطولية وشجاعة طيلة 18 يوم وإلى الآن ولازالت المعارك مستمرة واختلطت دماء زكية وطاهرة في مديرية الجوبة من كل قبايل مراد ومن عبيدة ومن جهم والجدعان ومن الجيش الوطني ومن مختلف مناطق اليمن.

واستمرت مليشيا الحوثي في هجماتها دون توقف واستخدم الحوثي في معاركه وهجماته أنواع الأسلحة الفتاكه التي لايمتلكها الجيش الوطني وهي كالتالي :

1- استخدم العدو الحوثي عربات ال بي ام بي وهي سلاح فتاك في المواجهات وتحقق حسم غير عادي في الهجومات بينما لم يمتلك الجيش الوطني حتى عربة واحدة بي ام بي.

2- استخدم العدو الحوثي المدفعية الهاون بأنواعها بكثافة كبيرة جدا وبإحداثيات ويقوم العدو بقصف مدفعي مستمر أثناء المعارك، والمدفعية تؤثر بقوة في الميدان بينما قيادة الجيش الوطني لم يوفر مدفعية للجيش الوطني َوالمقاومة وهذا يشكل إخفاق كبير في سير المعركة.

3- يستخدم العدو الحوثي الطيران المسيّر أيضا بكثافة كبيرة حيث أن الحوثي في تطور سلاح الطيران المسيّر استطاع أن يحمّل طيرانه المسيّر بالقنابل والمتفجرات ويتم استخدامهن في المعارك ويستهدف بهن مواقع مقاتلي الشرعية أثناء المواجهات ممايؤدي إلى شل قدرات المقاتلين عندما الطيران المسيّر ينفجر قنابل ومتفجرات فوق رؤوس المقاتلين.

4- يستخدم العدو الحوثي أنواع العيارات الثقيلة والمتوسطة وبكثافة نيران فضيعة بينما قيادة الجبهات يصرفوا الذخائر للمقاتلين بالقطّارة وبأعداد بسيطة جدا بينما أحيانا في معركة يوم واحد يحتاج المقاتل الواحد أربعة إلى خمسة خطوط نارية يستهلكها في يوم واحد كون المواجهات تستمر من عشر ساعات دون انقطاع بينما قيادة الجبهة لا تصرف الا خط ناري في اليوم أحيانا.

5- يستخدم العدو الحوثي في كل هجماته قناصات بأنواعها قناصات البريجنيف المعروفة مع الدربيل الحراري الذي يوضح الرؤية ليلا وهي الأسلحة الحديثة التي كسبها الحوثي من مخازن الحرس الجمهوري
كذلك القناصات بأنواعها عيار 12/7 وقناصات عيارات أخرى والقناصات سلاح مؤثر جدا في سير المعركة وشاهدناها يستخدمها العدو ويوفرها في كل المواقع التي تحدث فيها المواجهات بينما الجيش الوطني والمقاومة لايمتلك الا قناصات بعدد الأصابع في بعض المواقع.

– لم يستطيع الحوثي حتى الآن إلا دخول بعض القرى في الجوبه العليا وذلك بحشوده الكبيرة والمدفعية التي يستخدمها بكثافة كبيرة والطيران المسيّر بكثافة كبيرة.

– للعلم أنه تم تكبيد العدو خسائر كبيرة في قوته البشرية في المواجهات خلال ال 18 التي مضت وحدث استنزاف غير عادي في صفوف مقاتلي الحوثي.

ولازال أبطال الجوبة ومن كل قبايلنا مراد ومن كل قبايل مأرب في مساحة 70٪ من الجوبة ولازالت نسبة 70٪ من مساحة الجوبة بيد الشرعية ويتم ترتيب صفوفنا وإصلاح الإخفاقات وإن شاء الله يسمع الجميع ما يسرهم ويريح قلوبهم في العدو الرافضي المجوسي، والحرب سجال وكر وفر لكن ما حدث من إخفاقات في المعركة وخدمت العدو الحوثي هو ما قمنا بتوضيحه في هذا الايضاح ونؤكد للذين مع الحوثي من الحوثيين البلدي من أبناء مأرب والله الذي رفع السماء بلا عمد أن يكون عقابكم أشد عقاب وإن غدا لناظره قريب.

– كما نوضح للجميع بأن الدعم من الذخاير والفلوس التي وصلت من التحالف خلال الأسبوعين الماضية والدعم المالي والذخاير التي وصلت لجبهة الجوبة لم يوزع منها حتى 20٪ من الذخاير والفلوس وتم سرقة مايقارب 80٪ من الدعم المالي والذخاير التي وصلت من التحالف ومن المحافظ سلطان العرادة، وكان قيادات المجاميع في الجبهات خلال ال 18 اليوم التي مضت تطالب بالساعة توفير الذخاير بأنواعها والمدفعية والقناصات ولم يسمع لنا القيادات المسئولة وهم قادرين على توفير ذلك حيث والدعم وصل من التحالف دعم كبير ذخاير ودعم مالي وايضا دعم إضافي من محافظ مأرب دعم بمليارات ونريد حساب وعقاب قوي وصارم للقيادات التي وصلها الدعم المالي والذخاير في الجوبة من قيادة التحالف ومحافظ مأرب فإن خذلان قيادة الجبهة في الجوبة وعدم صرف الدعم الضروري للجبهة ونعاهد الله بأننا لن نسامح القيادات الذين لعبوا في جبهة الجوبة ونهبوا الدعم ولم يقدموه للمعركة ولن نسامح الذين خذلوا الأبطال الميامين ونعاهد الله ودماء الشهداء أننا لن نسامح الخونة والمتلاعبين ولابد من َمحاسبتهم في كل ما ارتكبوه من جرائم وتهاون ونهب الذخاير الضرورية التي صبت كل هذه الأمور في صالح العدو الحوثي، كذلك الذين نسقوا مع الحوثي نعرفهم واحد واحد وللعلم بأن ما تم القبض عليه في وآيت الماء في نقطة الفلج وهو وايت كبير سعة 45 الف لتر ماء وكان مخزن في هذا الوايت ذخاير بأنواعها وصواريخ حرارية ومعدلات شيكي جديد بأنها توضح ما حدث في جبهة الجوبة من نهب الذخاير والدعم للجوبة وكل ما حدث سيتم الحساب والعقاب فيه بدون تهاون أو رحمة .

– ونوضح للجميع بأن موقف وزارة الدفاع ورئيس هئية الإركان والمنطقة العسكرية الثالثة موقف سلبي لم يصلنا منهم أي دعم أو إشراف على سير المعارك والتخطيط العملياتي أو أي شيء يتعلق بالمعركة وكل مواقف قيادات الجيش الوطني هي فقط البرقيات بالكلام الذي لا يسمن ولا يغني من جوع.

-الشكر والتقدير لقيادة التحالف العربي على دعمها المستمر والشكر أيضا في الشرعية شكر خاص للزعيم الوطني محافظ محافظة مأرب اللواء/ سلطان بن علي العراده.

ونوكد للجميع بأن عزائم الابطال مثل الجبال ومؤمنين بعدالة قضيتنا في مواجهة هذا المد الرافضي الخبيث.

وسيندم كل الندم من تحالف مع الحوثي وعمل في صفوفه وبإذن الله يتم تطهير كل شبر من اليمن من شراذم الحوثي عاجلا غير آجلا والله من وراء القصد والمراد.

صادر عن أحرار مديرية الجوبة
الثلاثاء 12/10/2021

عن ادارة التحرير

Avatar

شاهد أيضاً

وزير الشباب والرياضة يلتقي رئيس الجامعة وعمادة وهيئة التدريس والطلاب بكلية التربية البدنية والرياضية بجامعة سيئون.

    وزير الشباب والرياضة يلتقي رئيس الجامعة وعمادة وهيئة التدريس والطلاب بكلية التربية البدنية …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *